السجائر الإلكترونية تشكل خطر علي صحتك أكثر من السجائر العادية

انتشرت في الأونة الاخيرة السجائر الإلكترونية التي أطلقتها العديد من الشركات علي انها أقل ضرراَ علي صحة الفرد من السجائر العادية, ولكن في حقيقة الأمر أن هذه السجائر تشكل خطر كبير جداَ علي صحة الأنسان, وتسبب العديد من المشاكل في الجهاز التنفسي الذي يصعب علاجها والتي تصل في الكثير من الأحيان إلي الوفاة .

إجريت في البداية بعض التجارب لهذه السجائر علي الفئران, ووجد العلماء حينها أنها مضرة جداَ بالرئة و تزيد من إحتمالية الإصابة بمختلف أمراض الجهاز التنفسي, كما كشفت دراسة اخري أن هذه السجائر تحتوي علي آثار لسموم توصف كيماويا بـ”الجذور الحرة” تشبه تلك الموجودة في تدخين السجائر العادية, أثبتت دراسة علمية حديثة قام بها الباحثون بمعهد كارولينسكا في السويد، إن تدخين السجائر الإلكترونية قد يتسبب في زيادة خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية المفاجئة، حيث وجدو أن هناك زيادة كبيرة في معدل ضربات القلب وضغط الدم لدى الأشخاص الذين إجريت عليهم التجربة.

بالرغم من الضجه التي احدثتها السجائر الإلكترونية علي انها أقل ضرراَ من السجائر العادية الا انها مليئة بمادة النكوتين ايضاَ التي تعرف بأنها مضرة جداَ للجسم عامه وللجهاز التنفسي بشكل خاص, فهذه السجائر تؤدي ايضاَ إلي التهاب وتدمير البروتين الموجود داخل الرئة, لذلك فالإكثار من السجائر بمختلف أنواعها يسبب الكثير من المخاطر و الأمراض التي يصعب التخلص منها بعد ذلك .